Get Adobe Flash player

الرئيسية

تمهيــد

يسر المؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس أن يتقدم بهذا التقرير الذي يتضمن تعريفاً موجزاً بالمؤتمر الإسلامي العام من حيث نشأته وأهدافه ، كما يعطي ملخصاً عن الأعمال والنشاطات والندوات والمشاريع التي يعني بها (المؤتمر الإسلامي) وبخاصةً تلك التي تبنتها (لجنة القدس وفلسطين) المنبثقة عن المجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة ومقرها المؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس في عمان . وكذلك التقرير الختامي (للندوة العالمية لشؤون القدس) التي عُقدت في عمان (أيلول/سبتمبر2003) .
و(المؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس) إذ يقدم هذا التقرير ليتقدم بوافر التقدير للاخوة الكرام أعضاء الهيئة التنفيذية للمؤتمر الإسلامي واللجنة الاستشارية المنبثقة عن الهيئة لدعمهم المتواصل لمسيرة (المؤتمر الإسلامي) وتعاونهم المشكور في تنفيذ مختلف برامج (المؤتمر) ومشاريعه .. كجهد متواضع وموصول للدفاع عن قضية القدس والمقدسات الدينية فيها وإبقاء هذه القضية حيةً في ضمائر أبناء الامة وأجيالها . والله الموفق
د. عزت جرادات
الأميـن العــام
للمؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس
 
تقديم وتعريف : مسيرة خمسين عاماً
يعيدني هذا الموقف قرابة نصف قرن من الزمن حين أنعقد المؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس في مدينة الإسراء حيث تداعى نفر صالح من أبناء الأمة من أطراف المعمورة يتكلمون لغات مختلفة ، ويلبسون أزياء متباينة ، ولكل اجتهاده في شؤون بلاده وشؤون المسلمين ، لكن تشدهم رابطة واحدة هي رابطة الإيمان بالله ، ومستقبل الأمة ، والوفاء للبقعة التي يَمّمها سيد الأنبياء وربطت الأرض بالسماء ، وخفقت لها قلوب الفئة المؤمنة حين تحرك بها وميض الإيمان ، واتجهت نحو الخالق ، وقد يصعب علي في هذه العجالة أن أعدد بها الذين حضروا ذلك المؤتمر في بداية الخمسينات ؛ وإن كنت أعتقد أن من حق الجيل الحاضر أن يعرفهم واحدا واحدا ، وسيظل من واجب أجهزة المؤتمر الراهنة أن تعرف بهذا الرعيل ، وان تقدر له مبادرته وخصوصا أنها جاءت مباشرة في ظلمات الهزيمة ، حين كان غيرهم يبتلع الدموع ، ويطلق الأنين ، ويعبر عن الاستسلام ، ولكأني أنظر الآن من وراء أمواج الزمن فأرى بعض تلك الوجوه السمحة من الأحياء مد الله في عمرهم ، أو الأموات تغمدهم الله بالرحمات ، فأرى صالح حرب وسيد قطب وسعيد رمضان من مصر ، ومصطفى السباعي وعلي الطنطاوي من سوريا ، ومحمد عبد الرحمن خليفة ، وعبد اللطيف أبو قورة من الأردن، وأمجد الزهاوي ومحمد محمود الصواف من العراق ، ومحمد ناصر من إندونيسيا، وخليل الكامرائي وثواب صفوي من إيران ، وصادق المجدوي وابنه هارون من أفغانستان، والمودودي وظفرالأنصاري من باكستان ، وأبو الحسن الندوي من الهند ، وعبد الله غوشة وعبد الحميد السائح ، ومشهور الضامن من فلسطين ، والقاضي الأرياني من اليمن ، وعلال الفاسي من المغرب ، والفضيل الورتاني من الجزائر
 

القسم الأول ( نبـــذه تاريخيــــة )
1- التأسيس:
يرجع تأسيس المؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس إلى عام 1373هـ – 1953م عندما وجه العالمان الجليلان ( غفر الله لهما ) الشيخ أمجد الزهاوي ( جمعية إنقاذ فلسطين – العراق ) والشيخ محمد محمود الصواف ( مكتب الإسراء والمعراج – العراق ) الدعوة إلى أولي الرأي ، علماء ومفكرين ، في مختلف أقطار العالم الإسلامي لعقد مؤتمر عالمي إسلامي في القدس الشريف ( للمداولة والتفكير فيما يجب عمله للمحافظة على بيت المقدس وحماية فلسطين من اعتداءات اليهود ، ولالفات نظر العالم إلى اهتمام المسلمين جميعا بالمسجد الأقصى المبارك ) وفيما يلي نص تلك الدعوة :

 

2. المبادئ الرئيسية:

انبثق عن ذلك اللقاء التاريخي وبمباركة ملكية سامية إعلان تأسيس ( المؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس) هيئة إسلامية عالمية مستقلة تمثل الهيئات والجمعيات 
 

3. المكتب الدائم:

أ . حرصا من المؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس على أن يدعم إعلان تأسيسه ومبادئه بالعمل الجاد والفوري ، فقد قرر تأسيس مكتب دائم بين أعضائه في القدس 
 

4 - البرنامج التنفيذي الأول :

باشر المكتب الدائم للمؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس العمل على تنفيذ توصيات الاجتماع الأول للمؤتمر والتي اشتملت على مشروعات محددة من أهمها :
 

5- القضايا الرئيسية :

كانت المبادئ الرئيسية التي أعلنها (المؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس ) والبرنامج التنفيذي الأول الذي أقره (المكتب الدائم للمؤتمر) هي الأطر الموجهة للقيام بمتابعة
 

6 – الهيئة التنفيذية :

اجتمعت الهيئة التنفيذية للمؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس في عمّان بعد المؤتمر العالمي الذي عُقد في عمّان (15/9/1967) . واتخذت الخطوات الرئيسية 

7 – الأمانة العامة :

تتألف الأمانة العامة للمؤتمر الإسلامي من جهاز فني وإداري متفرغ ومتخصص وذي خبرة في أعمال المؤتمر الإسلامي ونشاطاته وبإشراف أمين عام المؤتمر

 الأهداف المرحلية والأساليب والوسائلالأهداف المرحلية :يهدف المؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس إلى تحقيق الأهداف التالية :أ . التعريف بالقضية الفلسطينية باعتبارها قضية إسلامية وإبقاء قضية تحرير المسجد الأقصى المبارك حيةً في ضمائر الشعوب العربية والإسلامية .ب . الاتصال بالهيئات والمنظمات الإسلامية العالمية والدولية لتعريفها بالقضية الفلسطينية من خلال توزيع النشرات والمحاضرات والدراسات والندوات والمؤتمرات المحلية والعربية والعالمية حول القضية .

الأساليب والوسائل :

يعمل (مكتب المؤتمر الإسلامي العام لبيت المقدس) في عمّان على تحقيق أهدافه بالوسائل التالية :

أ . إصدار المطبوعات والنشرات الإعلامية المتعلقة بالقضية الفلسطينية وبخاصة قضية القدس والمسجد الأقصى المبارك .

ب . عقد المؤتمرات والندوات المتخصصة في مختلف جوانب قضية القدس والمسجد الأقصى المبارك .